آخر تحديث في : 2017-05-07 10:50:00 - تاريخ اليوم : 2017-12-16 12:53 AM

قلبي خَفق ياكويت أنا الشعب بقلم الإعلامية / عائشة الرشيد

  • 2017 Feb 07
  • 65656

قلبي خَفق ياكويت أنا الشعب بقلم الإعلامية / عائشة الرشيد

عندما ترى الحكومة التي أمامك تجهل ما تعرفه من أحداث فتسخر ... وتضحك على سذاجتها...بالأضافة إلى أنك تسخر من ذوي الجهالة وعدم إلمامهم ببواطن الأمور ...مما يدفعنا كشعب أن نكون على فطنة وحذر عند مواجهة المواقف ... اول موقف. .. ادعاء النائبة العراقية الشيعية الموالية لأيران عالية نصيف بأن هناك عشرين نائباً عراقياً يحملون الجنسية الكويتية ...صمت وسكوت مطبق من حكومة عمك أصمخ ...حكومة لا أرى ..لا أسمع ...لا أتكلم ،..ثاني موقف ادعاءات وحشود وتهديدات بأن خور عبدالله أرض عراقية ...وجاء تأكيد ذلك على لسان رئيس الوزراء العراقي العبادي ووزير الخارجية الجعفري ... صمت وسكوت مُطبَّق من حكومة لا أرى ..لا أسمع ...لا أتكلم ... ولست أعرف أي أحمق ذلك الذي ينصح بأن تُترك الأمور دون تحرك سواء ببيان يُفند هذه الادعاءات ..أو مذكرة احتجاج وإبلاغ الأمم المتحدة ... أو توضيح أورد حاسم حول العراقيين الذين تم منحهم الجنسية الكويتية في البرلمان العراقي ... ليس في كل الأحوال السكوت ابلغ من أي كلام في أحيان كثيرة نتيجة السكوت تحدث أمور لا تُحمد عقباها حكومة فاشلة بكل المعايير وعليها أن تُقدم استقالتها وترحل ...لأنها راسبة ولايحق لها العودة مرةً ثانية ... الكويت تستحق أفضل من هؤلاء ...الكويت ولادة كفاءات متميزة مخلصة .. أمران لا تتحدث عنهما الحكومة الفساد ...لأنها أصل الفساد ...وحقوق المواطنين كما وردت في نصوص الدستور والشرهة على شعب الكنبة الذي يرى حقوقه تُهدر وتؤخذ وتُسلب أمام عينه وهو ساكت يتفرج ويتحلطم ويتذمر...ولايحرك ساكناً ... حسافة عَلَيْكِ يا كويت ... أنا أؤمن بأن أهل الكويت الأصليين بكافة شرائحهم هم الأغلبية المطلقة ...والبقية وهم سراق المال العام وأموال الشعب والمتنفذين وبعض التجار بلاعين البيزة ... وخونة الوطن والمنتمين لأجندات خارجية ...ومن قبضوا ثمن بيعة الكويت هم الأقلية ...وكان الأجدر بالشعب أن يتصدى لهم ويتصدى لكل قانون لايتواءم مع نصوص الدستور كما فعل الشعب الأمريكي عندما أصدر الرئيس الأمريكي عدة قرارات لا تتواءم مع دستور أمريكا الكل هب ووقف حتى تم التراجع عن هذه القرارات العنصرية ... أنتم ياشعب الكنبة ... لماذا لا تحاسبون الحكومةً وتتصدون لقراراتها التي لا تصب في صالحكم كمواطنين ...لماذا لا تحاسبون نوابكم بعد كل جلسة في البربسة وتحقيق مصالحهم الشخصية ...شعب أبسط كلمة عنده شنسوي .. لاحول ولا قوة لنا...ياشعب الكنبة في شيء اسمه إرادة شعب ..في شيء اسمه وعيّ شعب يحب بلده ويخلص له ... إذا الشعب يوماً أراد الحياة فلابد أن يستجيب القدر المهازل والمسرحيات من تمثيل الحكومة والمجلس معاً ...والكتاب من عنوانه... أين حقوقكم التي وردت في الدستور ؟؟هل تحققت؟ خريجو الجامعات من الشباب من كلا الجنسين في المنازل ... والذين تجاوزوا سن التقاعد حاطين باتكس على الكراسي وقاعدين ٢٠ ألف خريج في انتظار الوظيفة والحكومة تعين وافدين بمبالغ خيالية بتقديرات ضعيفة مقبول وأبناؤكم امتياز مع مرتبة الشرف في البيت ...عجيب أمركم ... ألم تتعلموا من أخطائكم ياشعب الكنبة حتى تتفادوها ... ولا تكرروا الوقوع فيها ...سكتوا عن سرقة أموالكم ...أموال الشعب ...سكتوا عن سوء الخدمات ...سكتوا عن تهديد وطنكم من جاري السوء العراق وأيران ،.. والتاريخ يُعيد نفسه ولكن بوجوه جديدة ...! هل هذه الكويت التي كانت درة الخليج وبلد الثقافة والفنون والآداب ... حكومة تتعمد الخطأ ومجلس لايُمثل الشعب بل يِمثل على الشعب لا يُشرع قوانين تصب في صالح الشعب ولكن في صالحهم ...مجلس أمة يتعمد إهانتنا وجرح كرامتنا...معارك وتصفية حسابات شخصية ليس لنا فيها لا ناقة ولا جمل قضايا الشعب كثيرة شعب مطحون ... مرت فترة ٣شهور من عمر المجلس بلبلة لتخصيص الرياضة ... و لتخصيص الجمعيات التعاونية لتُسلم لتجار جماعة الأخوان للسيطرة على قوت المواطنين واحتياجاتهم ... فوضى في كافة المجالات وللخلف در ... كلاهما ...الحكومة والمجلس آخر همهما الشعب ولا هما حولكم ..انسوا ...لكن لو شايفين شعب واعي وقوي ويحاسب وواقف لهما مثل العظم في البلعوم لصاروا أوادم وتسنعوا... لكن يدرون أنكم (دياي مناقير حديد ) تحلطم فقط ..! ياشعب الكويت لا تلتمسوا تقويم مالا يستقيم...ولا تُعالجوا تأدب مالا يتأدب فإن الحجر الصلب الذي لاينقطع ...لا تُجرب عليه السيوف...والعود الذي لا ينحني لا تُعمل منه القوس..! واعلموا ياشعب الكنبة ...شعب مكاري أن كثرة البحث عن الأمور تُحق الحق وتُبطل الباطل ... آخر الكلام ..:- وتستمر الأيام وتمضي بِنَا مراكب الحياة إلا أنه يظل مفعول الأيام المريرة في النفوس ووطننا الكويت يئن وتتقاذفنا الأمواج .. ألا إن ذلك يزيدنا تمسكا وإصرارا...بأن وطن النهار ستشرق شمسه وتزول الغُمة ...إذا أدرك الشعب معنى الآية الكريمة إن الله لا يُغَيِّر ما بقوم حتى يُغيروا ما بأنفسهم ويقول أنا الشعب ...أنا الشعب ...والكلمة لي إما أن تكونوا حكومة ومجلساً ...على قدر المسؤولية ... وأن يعود وطن النهار درة الخليج في كافة المجالات ويعيش الشعب بأمن واستقرار ...ويعيش بسعادة ورفاهية وإلا ...رحيلكم أفضل من بقائكم يا حكومة وكذلك. ...المجلس

هل وصلت الرسالة ؟؟

تعليقات الزوار

آخر المقالات

خطأ (#32)
آخر تحديث في : 2017-05-07 10:50:00 - تاريخ اليوم : 2017-12-16 12:53 AM

خطأ (#32)

.حدث خطأ داخلي في الخادم

The above error occurred while the Web server was processing your request.

Please contact us if you think this is a server error. Thank you.